انتقادات للنرويج لسعيها منع ممارسة الجنس مقابل المال

صوت النرويج/الجمعة 13 حزيران/اوسلو/ هاجمت بائعة هوى سويدية سابقة سعي النرويج الى فرض قانون صارم يمنع دفع الرجال اموال لممارسة الجنس مع يائعات الهوى في البلاد بشدة. وقالت السويدية ” إزبلاه لوند” 45 عاما أنها بدائت بالبكاء حينما علمت ان النرويج في الطريق لفرض مثل هذا القانون.

وقالت: – السويد أول البلدان في العالم التي فرض حظرت حضرا على جميع اشكال ممارسة الدعارة عام 1999 وهذا خطأ .اعتقد ان ان النرويجيين اغبياء اذا اتبعوا ماقامت به السويد. ان مهنة الدعارة تساعد الى التخفيف من انتشار ظاهرة الاغتصاب ضد النساء التي نسمع عنها ومنعها سيجعل الوضع اكثر خطورة للمرأة.

السويدية “إزبلاه لوند” قالت انها مارسة مهنة الدعارة خلال الاربع خمس سنوات الماضية وشاركة بكثافة في حوارات حول موضوع الدعارة في عدد من الدول وهي موجودة في الدنمارك حليا للمشاركة في مؤتمر حول “ممارسة قانونية ممارسة الدعارة” في الدنمارك.//انتهى/في جي /اشرف الخضراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *