التحقيق مع رب اسرة قام بختان بناته

صوت النرويج/ 06 حزيران/ اوسلو : تعمل الشرطة النرويجية في اوسلو على التحقيق مع اب وام نرويجين من اصل غامبي بتهمة إجراءعمليات ختان لخمسة من بناتهم .وتقول كرستين روهده رئيسة قسم مكافحة العنف ان الفتيات في عمر خمس ، سبع ،عشر ،ثلاثة عشر و اربعة عشر سنة. وان جميعهم ولدوا في النرويج ويحملون الجنسية النرويجية. واضافة في حديث الى جريدة داغ بلاده ان اربعة من بنات الاسرة يعشون في غامبيا فيما اثنتان تعيشان في النرويج وقد تم سحب حق الرعاية من الوالدين و تحويلها الى دائرة حماية ورعاية الطفل . كما ان الشرطة بدائت الاجراءات لاعادة الفتيات الاربعة الى النرويج .
يوهانى ساندبي استاذة الطب في جامعة اوسلو والتي اجرت عددة ابحاث حول ختان الاناث تقول لصحيفة افتن بوستن ان ثلاثة من اصل اربعة مجموعات عرقيه في غامبيا يمارسون الختان للاناث بين سن 2-5 سنوات وتعتبر مثل هذه الطقوس من الامور الصحية والقانونية عندهم. كما ان غالبية الوالدين هنالك يخضعون الى ضغط قوي من الاقارب عندما يسافروا في الاجازات من النرويج واوروبا مع الأطفال وبطلبون بضرورة ختان بناتهم. يشار ان النرويج في الاونة الاخيرة شددة الاجراءات في هذا الامر بحق عدد من المهاجريين من اصول افريقية ويحق للشرطة الكشف على الفتيات قبل وبعد العودة من السفر .اضافة الى منع او سحب سفر جواز الفتاة اذا ما شك موظف الامن في المطارات بهدف سفر الوالدين. // انتهى// داغ بلادة/ اشرف الخضراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *