أول فيلم نرويجي يتم تصويره في مصر

صوت النرويج/ 02 حزيران / اوسلو : بدأ قبل أيام في القاهرة تصوير مشاهد أول فيلم نرويجي على الأراضي المصرية وهو بعنوان “عصابة أولسن الصغيرة والذهب والأسود” للمخرج أرن لندتنر ناس لحساب شركة نورديسك النرويجية.وأعلن الناقد السينمائي المصري يوسف شريف رزق الله هذا في مؤتمر صحافي بحضور السفير النرويجي في العاصمة المصرية توماس هوف والمخرج النرويجي إضافة إلى مندوبين عن الشركة المنتجة.وأشار أن هذا الفيلم يعتبر الفيلم الأجنبي الذي يصور بعد أربعة أعوام من تصوير فيلم “يونغ الكسندر” أو “إسكندر الصغير” ويدور الفيلم ضمن إطار المغامرة.

 

من جهته قال المخرج النرويجي “ناس” إن “فريق الفيلم بدأ التصوير في القاهرة في منطقة الأهرامات ومنطقة الواحات البحرية في 20 أيار/مايو وانتقل الثلاثاء إلى الحي الشعبي وحي الإسكندرية وحي غاردن سيتي في مدينة الإنتاج الإعلامي”.وأوضح أن الفيلم “هو خامس أفلام سلسلة بدأت كحلقات تلفزيونية سنة 2001 قبل أن يتم إنتاج أربعة أفلام في 2002 و2004 و2005 و2006 وحققت كلها نجاحا كبيرا في النرويج ويعتبر هذا الفيلم أول جزء يتم تصويره خارج النرويج”.وتدور أحداث الفيلم في العام 1960 ضمن إطار مغامرة يخوضها ثلاثة أصدقاء من المراهقين النرويجيين الذين يضطرون للسفر إلى مصر بحثا عن صديقة لهم اختطفها بعض الأشرار.يشار أن مخرج الفيلم هو نفسه مؤلف ومخرج الأفلام الأربعة السابقة وله عدة أفلام أخرى. انتهى /ايجي نيوز،/ اشرف الخضراء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *