مخرج نرويجي من اصل فلسطيني يفوز بجائزة دولية

صوت النرويج/الخميس 17 يوليو/اوسلو / حصل المخرج الشاب النرويجي من اصل فلسطيني شادي الزغاري البالغ من العمر 29 عاما على جائزة افضل فيلم وثائقي في مهرجان LALFAS FESTIVAL DE CINE -20 العشرون الذي يقام في محافظة كانتا-بنادورم الاسبانية والذي اقيم في الفترة بين 4 يوليو و 12 يوليو الجاري.

وقال المخرج شادي للصوت النرويج انه سعيد وفخور بحصوله على الجائزة على فيلمه الوثائقي(إبقى وقفا) اوkeep up في اول عرض للفلم خارج النرويج.

واضاف المخرج الشاب ان مدة الفيلم ثلاثة وثلاثين دقيقة مترجم الى اللغات الاسبانيه والانكليزية والنرويجية وتم تصويره في فلسطين والنرويج ويتحدث الفيلم عن المقارنه بين الشباب الفلسطيني من الجنسين الذين يعيشون تحت الاحتلال والشباب النرويجي الذي يعيش في بلد حر. كما تناول الفيلم المشاكل التي يواجهها الشاب الاوروبي مثل المخدرات والاغتصاب وكذلك مشاكل الشباب الفلسطيني على الحواجز وصعوبة التنقل بين المدن لغرض الدراسة.

واهدى المخرج الشاب الجائزة الى كل ابناء الشعب الفلسطيني وقال: الجائزة وهي عبارة وكانت عباره عن قلاده كبيره مطليه بالذهب ومحفور اسم المهرجان عليها اهديها الى كل من ساهموا في انجاز هذا العمل في فلسطين والنرويج. ان فكرة الفيلم تجسد واقعا يعانية الكثيرين من الفلسطينين في مدينتي مدينة بيت لحم وغيرها من المناطق الفلسطينية وانه عندما توفرت لي الامكانيات بادر تفورا لانجاز هذا الفيلم الذي لن يكون الاخير. وشكر شادي ميدر المركز الذي يعمل به في حي \”هولم ليا\”.

المخرج الشاب اعرب عن امله ان يتم عرض الفيلم في قنوات عربية كبيرة مثل قناة العربية و قناة الجزيرة لان الفيلم يصلت الضوء ويتسائل لماذا الشباب في اوروبا والغرب يعيشون بحرية وقادرون على بناء مستقبلهم بينما الشاب الفلسطيني محاصر ومحروم من ابسط حقوقه تحت الاحتلال الاسرائيلي.

يشار ان هنالك داعية للفيلم منشور على موقع يو تيوب. اليكم الرابط:

http://www.youtube.com/watch?v=eEkCQHr_-GU

يشار ايضا ان شادي الزغاري يعمل في مركز تدريب اعلامي يمول من بلدية اوسلو بمنطقة \”هولم ليا\” حيث يتولى تدريب بعض الشباب من الجنسين معظمهم من اصول مهاجرة من الراغبين في دخول العمل الاعلامي.//انتهى/اشرف الخضراء

منشورات ذات علاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *